lundi 5 février 2007

احلى الذكريات


ذلك المساء لن يمحي من ذاكرتي ،كل لحظة عشتها في حبك اذكرها

،عذوبة بشرتك اتحسسها على شفاهي،عطر جسدك تسكرني،

في غمرة نشوتي منحتك حبيبتي،قلبي،جسدي،اهديتك عذريتي،

وقعتي على جسدي انتمائي الأبدي لكي،

عاهدتك يومها ان احبك دائما،ان لا يفرقنا شيئ،اه يا حبيبتي اتذكر
لمحة الحزن في عينيك،
لم افهمها حينها وحين سالتك سببها احتويتني بين ذراعيك،

ضغطي بحنان صدرك على راسي ،حالت دقات قلبك ان اسمع غيرها

فنسيت ان اسمعك
....

4 commentaires:

vetrinary a dit…

حين اقلق هاتفى القديم هاتفها الملقى قربه
على طاوله ما بينى وبينها
لم يصدر صوتا
لكنه
ارتعش
vetrinary2000.jeeran
حلوة القصيده رغم تحفظى على انك مثليه
انا شايف ان ممكن يكون مرض نفسى
يا ريت تزرى مدونتى وتردى هناك هكون سعيد لو قدرت اغير حاجه
دكتور محمد عمران

Methleya a dit…

صورتي الموقف بشكل يجعل القارء لا يملك سوى الاعجاب به فكلماتك رسمت المشهد بحسن بديع و رقي طاغي
احييكي

نون a dit…

قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعاً إنه هو الغفور الرحيم‏

قهر ما كنت انا ادري تعيش بقلبي كذابه a dit…

كلمات لامست قلبي

رائعهـ بكل ما خططتي به

تقبلي مروري

واتمنى ان تضيفيني شخص نعجب بما دونتي